logo
38.7 في المئة من الوافدين العاملين بالكويت خريجو «ابتدائي» و34.6 يحملون الشهادة المتوسطة

38.7 في المئة من الوافدين العاملين بالكويت خريجو «ابتدائي» و34.6 يحملون الشهادة المتوسطة

كشفت احدث نشرة مسح للقوى العاملة التي أعدتها الادارة المركزية للاحصاء عن الفترة ما بين اكتوبر وديسمبر 2015 أن نسبة الكويتيين ممن في سن 15 سنة فأكثر خارج القوى العاملة بلغت 54.2 في المئة بينما كانت لدى غير الكويتيين 15.5 في المئة.

وبينت نتائج المسح التي حصلت «الراي» على نسخة منها أن نسبة القوى العاملة المشاركة في سوق العمل الكويتي بلغت 74.5 في المئة من جملة السكان، حيث بلغت نسبة مشاركة الاناث 57.7 في المئة من إجمالي عددهن مقابل 86.2 في المئة بين إجمالي عدد الذكور.

وكشفت النتائج وجود اختلاف كبير بين العاملين المشتغلين الكويتيين ونظرائهم غير الكويتيين من حيث المستوى التعليمي، حيث ان غالبية الكويتيين من حملة الدرجة الجامعية وما فوقها وتمثل نسبتهم 44.9 في المئة، في حين ان المستوى التعليمي لغالبية المشتغلين غير الكويتيين متدن، حيث إن 38.7 في المئة منهم يحملون الشهادة الابتدائية فما دون و34.6 في المئة منهم من حملة الشهادة المتوسطة.

وأظهرت ان اعلى نسبة مشاركة للقوى العاملة التي تم تقسيمها على 5 فئات عمرية في عام 2015 سجلت للفئة العمرية 35 - 44 أعلى مشاركة حيث بلغت 89.3 في المئة بواقع 98.6 في المئة للذكور الداخلين في قوة العمل مقابل 74.5 في المئة للاناث ممن داخل قوة العمل، ويليها الفئة العمرية 25 - 34 والتي بلغت 88.1 في المئة، بينما بلغت نسبة مشاركة الفئة العمرية 15 - 24 عاما بالقوى العاملة ما نسبته 25.2 في المئة بواقع 32.1 في المئة من إجمالي الذكور و17.8 في المئة من إجمالي الاناث.

واظهرت نتائج المسح ان نسبة الكويتيين داخل القوى العاملة بلغت 45.8 في المئة من مجموع الافراد 15 سنة فأكثر بواقع 52.6 للذكور مقابل 39.3 في المئة للاناث، بينما نسبة من هم خارج القوى العاملة بلغت 54.2 في المئة.

وبلغت نسبة غير الكويتيين المشاركين في القوى العاملة 84.5 في المئة توزعت ما بين 95.4 في المئة من إجمالي الذكور مقابل 66.4 في المئة من إجمالي الاناث، بينما بلغت نسبة من هم خارج قوى العمل 15.5 في المئة.

وكشفت نتائج المسح ان نسبة مشاركة الكويتيين «الذكور» كانت شبه ثابتة خلال الفترة ما بين 2003 و2015، الا ان نسبة المشاركة لدى الاناث الكويتيات ارتفعت بشكل كبير نسبيا خلال نفس الفترة.

وفي المقابل، انخفضت نسبة البطالة في الكويت في عام 2015 إلى 2.2 في المئة مقارنة مع مسوح القوى العاملة في سنوات 2014 التي بلغت 2.9 في المئة، و2.5 في المئة في 2008، في حين سجلت نسبة البطالة أدنى مستوى لها في 2003 والتي بلغت 1.8 في المئة، حيث توزعت تلك النسبة بين 1.2 في المئة بين الذكور مقابل 4.4 في المئة للاناث.

في حين، يعتبر الكويتيون الاعلى نسبة في معدلات البطالة مقارنة مع غير الكويتيين، حيث بلغت نسبتهم 4.7 في المئة بواقع 4.2 في المئة بين الذكور و5.5 في المئة بين الاناث، اما بالنسبة لغير الكويتيين فقد بلغت نسبة البطالة بينهم 1.8 في المئة توزعت ما بين 0.8 في المئة للذكور مقابل 4.2 في المئة للاناث.

وتعتبر الفئة العمرية ما بين 15-24 عاما هي الاعلى بين الكويتيين الشباب بنسبة 22.1 في المئة ويليها الفئة العمرية 25-34 عاما بنسبة 4.6 في المئة، ومن ثم الفئة 35 - 44 عاما بنسبة 1.3 في المئة.

ويلاحظ من خلال المقارنة السريعة للفترة الزمنية ما بين 2003 إلى 2015 ان نسبة البطالة بين الذكور الكويتيين كانت شبه ثابته، الا ان هذه النسبة قد ارتفعت بشكل ملحوظ بين الاناث بين 2003 - 2014 لتصل إلى 6.4 في المئة لتنخفض قليلا العام الماضي إلى 5.5 في المئة.

وأظهر التوزيع النسبي العام للكويتيين المتعطلين عن العمل ان 58 في المئة منهم يفضلون العمل في القطاع الحكومي فقط ولايقبلون فرصة العمل في القطاع الخاص ان عرضت عليهم، وان 39 في المئة منهم يقبلون العمل بغض النظر عما اذا كانت في القطاع الخاص او الحكومي، في حين ان 3 في المئة فقط يقبلون العمل بالقطاع الخاص.

وتطرقت نتائج المسح إلى سبب بقاء السكان غير النشيطين اقتصاديا خارج قوة العمل، حيث تبين ان 49.4 في المئة من الكويتيين غير النشيطين هم طلاب، ومن ثم كبار السن والمتقاعدون بنسبة 26.3 في المئة، ويليهم ربات المنزل ورعاية الاطفال بنسبة 19 في المئة.

كما اظهرت نتائج المسح ان النسبة الاكبر من العاملين المشتغلين في الكويت والتي تمثل نسبتهم 64.6 في المئة يعملون في القطاع الخاص، مقابل 19.3 في المئة في القطاع الحكومي، و14.4 في المئة بالقطاع العائلي و1.5 في المئة بالمنشآت المملوكة للدولة.

وتبين ان غالبية الكويتيين الذين تمثل نسبتهم 86.6 في المئة يعملون في القطاع الحكومي، مقابل 7.9 في المئة في القطاع الخاص، في حين ان 74.8 في المئة من غير الكويتيين يعملون في القطاع الخاص، و17 في المئة منهم في القطاع العائلي، و7.2 في المئة في القطاع الحكومي.

واشارت النتائج إلى أن نسبة الافراد ممن في سن 15 سنة فأكثر خارج القوى العاملة من مجمل الافراد لعام 2015 بلغت 25.5 في المئة بواقع 13.8 بين الذكور مقابل 42.3 في المئة بين الاناث، وبلغت نسبة الكويتيين منهم اكثر من 54.2 في المئة اما غير الكويتيين فقد بلغت نسبتهم اكثر من 15.5 في المئة.

كما تبين ان 74.8 في المئة من الافراد ضمن الفئة العمرية 15 - 24 سنة هم خارج القوى العاملة مقابل 11.9 في المئة للفئة العمرية 25 - 34 عاما، و10.7 في المئة لافراد الفئة 35 - 44 عاما، و20.2 في المئة للفئة 45 - 54 عاما، واخيرا 49.7 للافراد الذي تزيد اعمارهم عن 55 عاما.

وافادت نتائج المسح بأن الافراد خارج القوى العاملة يتوزعون حسب سبب البقاء خارج القوى العاملة بواقع 17.3 في المئة بسبب كبر السن او التقاعد، و 35.2 في المئة بسبب الواجبات والاعمال المنزلية، و41.1 في المئة بسبب الدراسة وحوالي 3.2 في المئة لاسباب اخرى.

واظهرت النتائج أن نسبة الافراد الكويتيين ممن في سن الـ15 سنة فأكثر خارج القوى العاملة من المجمل العام لهذه الفئة مقارنة مع المسوح الماضية في تناقص، مرجعة اسباب ذلك إلى تزايد المستوى التعليمي بين صفوف الكويتيين.

اما بالنسبة لمدة البحث عن العمل، فقد اظهر المسح ان 54.2 في المئة من الكويتيين تستغرق مدة بحثهم عن العمل اكثر من 12 شهرا مقابل 57.7 في المئة لغير الكويتيين، في حين تصل نسبة الكويتيين التي تصل نسبة بحثهم اقل من 6 شهور إلى 38 في المئة من الكويتيين مقابل 28 في المئة لغير الكويتيين، بينما تصل نسبة الكويتيين التي تستغرق مدة بحثهم عن العمل ما بين 6 و12 شهرا إلى 16.8 في المئة مقابل 14.3 في المئة لغير الكويتيين.

وكشف التوزيع النسبي للمشتغلين حسب الحالة الاجتماعية لغير الكويتيين ان 12.6 في المئة من الذكور غير متزوجين مقابل 19.9 في المئة للاناث، في حين يبلغ عدد الكويتيين غير المتزوجين ما نسبته 30.9 في المئة مقابل 24.2 في المئة بين الاناث، الا ان الملاحظ من نتائج المسح ان نسبة المطلقين بين صفوف المشتغلين الكويتيين اعلى مقارنة مع غير الكويتيين حيث بلغت 4 في المئة بين الذكور و7.5 في المئة بين الاناث.


الراي

إقرأ أيضاً