أخبار عالميةالاخبار

أوروجواي تسمح لطاقم سفينة سياحية بالمغادرة بعد محنة دامت شهرا بسبب كورونا

مونتيفيديو – (د ب أ)

قال وزير خارجية أوروجواي، إرنستو تالفي، يوم الاثنين، إنه سيتم السماح بإنزال طاقم السفينة السياحية “جريح مورتيمر” التي يضربها فيروس كورونا، في مونتيفيديو، بعد انتظار دام شهرا.

وكان أكثر من 100 راكب من أستراليا ونيوزيلندا قد تم نقلهم جوا إلى بلدانهم من السفينة المملوكة لأستراليا في أبريل، لكن الطاقم ظل على متنها.

وذكرت وسائل إعلام في أوروجواي أن مخاوف انتقال العدوى تسببت في تأجيل مغادرة الطاقم، لكنه كان في حالة يائسة لدرجة أن الحكومة قررت السماح له بالمغادرة.

وأفادت صحيفة “إل بايس” وموقع “سوبرايادو” الإخبارية بان 37 من أفراد الطاقم المكون من أكثر من 80 شخصا قد أصيبوا بمرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا.



ومن المقرر أن ينزل الطاقم من السفينة اليوم الثلاثاء “مع مراعاة جميع الضمانات الصحية لهم وللسكان”، حسبما قال تالفي عبر تويتر.

وسيجري وضع أفراد الطاقم في فندقين في حجر صحي لمدة أسبوعين. وسيتم إيواء الطاقم المصاب بشكل منفصل عن أولئك الذين كانت نتائج اختباراتهم سلبية.


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock