أخبار عربيةالاخبار

«الانتقالى الجنوبى» باليمن يسيطر على آخر موقع حكومى فى سقطرى

أعلن المجلس الانتقالى فى جنوب اليمن، أمس، السیطرة على معسكر القوات الخاصة التابعة للحكومة اليمنية فى حدیبو، عاصمة محافظة أرخبیل سقطرى، لتكتمل بذلك السیطرة الكاملة على الجزیرة. وأعلنت القوات الجنوبية العفو العام والبدء بتنفيذ الإدارة الذاتية لمحافظة سقطرى.

وقال عضو هیئة رئاسة المجلس الانتقالى الجنوبى، سالم ثابت العولقى، فى تغريدة على «تويتر»، إن قوات المجلس فرضت السیطرة على معسكر القوات الخاصة، واستولت على كافة معداتها.

كما أعلن المتحدث باسم المنطقة العسكرية الرابعة وجبهة محور أبين بقوات المجلس الانتقالى الجنوبى اليمنى، محمد النقيب، تحقيق تقدم ميدانى بجبهة شقرة على حساب القوات التى وصفها بأنها «مدعومة من قطر وتركيا».

وقال النقيب، عبر حسابه فى «تويتر»، إن وحدات من القوات المسلحة الجنوبية نفذت مساء أمس الأول هجوما واسعا ومن محاور عدة ردا على هجوم فاشل شنته «الميليشيات الإخوانية الإرهابية».

وأشار إلى أن الهجوم استمر 6 ساعات، أحرزت القوات الجنوبية منذ ساعاته الأولى تقدما ميدانيا، حيث تمكنت من بسط سيطرتها على مواقع ومساحة واسعة كانت تتمركز فيها «الميليشيات الإخوانية الإرهابية» بالمنطقة الرملية تجاه قرن الكلاسى، مضيفا أن المنطقة تعد «أكبر معاقل القوات المدعومة من قطر وتركيا».

من ناحية أخرى، قال قائد القيادة المركزية بالجيش الأمريكى، الجنرال فرانك ماكنزى، إن السعودية تسعى بصدق إلى الوصول لنهاية متفق عليها للنزاع القائم فى اليمن.

واضاف فى تصريحات نقلتها القيادة المركزية الأمريكية على «تويتر»: «أعتقد أنهم (السعودية) الآن فى موقع يرغبون به، إنهم على استعداد للتفاوض وأعتقد أنهم يتفاوضون بحسن نية، فى محاولة لتحقيق هذه الغاية».

‘);


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock