حوادث وقضايامميز

انتهت بالإعدام.. قصة الغدر بين مهندس الدقهلية وقاتله

أسدلت محكمة جنايات المنصورة، أمس الخميس الستار علي قضية الغدر والخيانة التى شهدتها المنصورة بإحالة أوراق المتهم بقتل المهندس أحمد عاطف، المعروف إعلاميًا بـ”مهندس الدقهلية” على يد صديقه لفضيلة المفتى.

تفاصيل تلك الجريمة البشعة، وقعت فى شهر سبتمبر 2021،  كانت عندما تلقى مدير أمن الدقهلية إخطارا ببلاغ أسرة المهندس أحمد عاطف المعيد بكلية الهندسة باختفائه فى ظروف غامضة وأكدت أسرته فى البلاغ أن نجلهم خرج من منزل الزوجية لتصفية بعض الحسابات والحصول على أموال من أحد أصدقائه قبل ولادة الزوجة لتدبير مصاريف الولادة والمستشفى وأنه اتصل بها قبل اختفائه بنصف ساعة وأخبرها بأنه فى طريق العودة ولكن السيارة تعطلت وبعدها اتصلت به لم يرد واختفى.

استمر البحث عن المهندس الفقيد لمدة11 يوما كاملة، حتى تم العثور عليه فى مياه النيل غارقا بكامل ملابسه.

كثفت الأجهزة الأمنية تحرياتها لكشف ملابسات الواقعة، وتبين أن مرتكب الواقعة هو صديقه محمد أبوالعز حيث استدرجه وألقاه من اعلى كوبرى طلخا ليتخلص منه ومن مطالبته للديون التى يطالبه بها وتمكنت الشرطة من القبض على المتهم الذى اعترف بأنه قتل صديقه ليتخلص من مطالبته له بأمواله وأرباحها المدين له بها.

وبعد تضيق الخناق عليه كشف المتهم فى اعترافاته قائلا: “أنا مدين لأحمد صديقى بمبلغ 680 ألف جنيه بشيكات بنكية وكنت أستثمرها له ولكن للأسف خسرت الكثير من الأموال وطالبنى أحمد بالأموال أو الأرباح لأنها تخص أصدقاء له ولا يريد أن يظهر أمامهم بمظهر سيئ،فنشبت بيننا مشادات متكررة بسبب تأخرى فى دفع الأموال ويوم الواقعة أخبرته بأن يحضر للحصول على مبلغ 100 ألف جنيه وبالفعل حضر وجلسنا على مقهى ثم انتقلنا لآخر حتى أصبح الوقت متأخرا فأخذته على كوبرى الجامعة بسيارتى لنقابل أحد الأشخاص للحصول على الأموال وادعيت أن سيارتى تعطلت ووقفنا لمدة ساعتين وربع حتى هدأ الطريق وبعدها استدرجته بالقرب من النيل ثم قذفته على أمل أن يسحب تيار المياه الجثة لمكان بعيد لكن للأسف ظهرت الجثة بنفس المكان بسبب ورد النيل”.



تفاصيل قرار الإحالة للجنايات

وبعد أيام من التحقيقات أحالت النيابة العامة المتهم المتهم، صاحب شركة بلاستيك، إلى محكمة جنايات المنصورة، فى الاتهامات الموجهة ‏إليه فى القضية رقم 13268 لسنة 2021 جنايات مركز طلخا، والمقيدة برقم 2874 لسنة ‏‏2021 كلى جنوب المنصورة.‏

وجاء بأمر الإحالة أن المتهم فى يوم 1 سبتمبر 2021 بدائرة مركز شرطة طلخا- محافظة الدقهلية، ‏قتل المجنى عليه «أحمد عاطف الشربينى حامد الزينى» عمدا مع سبق الإصرار بأن بيت النية ‏وعقد عزما قاطعا على قتله لما فاض به صدره من غيظ ونفسا تبرأت منها معانى الإنسانية ‏وصون الحقوق وقلبا بزغ عنه بغضاؤه فاستدرج المجنى عليه، موهما إياه بسداد المستحقات ‏المالية له إلى المكان المرموق سلف مستترا بستار الليل وما إن وضعه بموضعه ومن خلفه مياه ‏النيل الغائرة فدفعه بكلتا يديه ملقيا بحمل جسده إلى الماء قاصدا إزهاق روحه محدثا به الإصابات ‏الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية فأنهى مقدوره من الأنفاس.

ووجهت النيابة العامة للمتهم اتهاما آخر بأنه تقدمت على تلك الجناية بجانية أخرى سبقتها، وفى ذات المكان ‏وفى رابطة زمنية واحدة، خطف المجنى عليه، وكان ذلك، وكان ذلك بطريق التحيل الواقع عليه ‏بأن استمال إليه بشرك الحيلة موهما إياه بسداد المستحقات المالية الخاصة به وما إن انطلت عليه ‏فتمكن من اقتياده بداخل السيارة الرقيمة «د س ى 1769» وإبقائه بها لإقصائه بعيدا عن ذويه وأعين الرقباء وليتمم الجريمة محل الاتهام السابق.

إقرأ أيضاً

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock