منوعات

بعد تصدره مواقع السوشيال ميديا.. من هو عبدالله رشدي المثير للجدل؟

كثرت الأحاديث حوله خلال الساعات الماضية، وتباينت آراء رواد موقع التدوينات القصيرة “تويتر” حول الداعية عبدالله رشدي، على خلفية تصريح له حول قضية التحرش الجنسي، تزامنًا مع واقعة تحرش الطالب أحمد بسام زكي، المعروف إعلاميًا بـ “الشاب المتحرش”، والذي تباشر النيابة العامة التحقيق معه.

سبب الهجوم على عبدالله رشدي

وعلق عبد الله رشدي عبر منشور سابق له حول قضية التحرش، مدونا عبر صفحته الشخصية “فيس بوك”: “التحرش جريمة لا تقبل التبرير، ليس لها أعذار لو كانت المرأة بدون ملابس أصلاً، نرجو الله لنا ولها الهدايةَ.. لكن لا يجوز التحرش بها ولا النظر إليها، مع القطع بأنها على معصيةٍ.. وهذا من مُسَلَّمات الشرع الشريف”. 

وأضاف: “هناك أسباب للجريمة عديدة، من ضمنها الملابس الصارخة التي تعتمد على الإغراء.. هذا سبب فقط من ضمن مجموعة أسباب، وليس هو السبب الوحيد، ولابد من معالجته كغيره من الأسباب التي تؤدي للتحرش، لكن هذه الأسباب لا تُبيح ولا تُبرِّرْ للمتحرِّش فعلَه المرفوض بحالٍ من الأحوال”. 



وأكد في منشوره والفيديو الذي بثه عبر صفحته الشخصية، أن هناك فرق بين محاولة علاج الأسباب التي قد تساهم في حدوث الجريمة، وبين اعتبار هذه الأسبابِ شيئاً مبرراً للجريمة فهذا مرفوض، معلقا: “نلتزم بغض البصر كما أمر الله وبالحجاب والاحتشام كما أمر الله، ونؤكد أنَّ تبرير التحرش عبث، وكذلك محاولة التغاضي عن معالجة أسبابه – ومن ضمنها الملابس الفاضحة – هي أيضاً عبث”. 

وتباينت ردود الأفعال ما بين هاشتاجي “أدعم عبدالله رشدي” و”عبدالله رشدي متحرش”، بين مؤيد ومعارض على تعليق الداعية عبدالله رشدي حول قضية التحرش. 

وفيما يلي نعرض من هو عبدالله رشدي:

معلومات عن عبدالله رشدي

 ولد عبدالله رشدي، في 3 فبراير 1984، بمحافظة القاهرة.

بحسب صفحته على “فيس بوك”، يحب الاستماع إلى أغاني الفنان فضل شاكر، والمطربة الدينية دينا عادل، بينما يفضل أفلام “ولاد العم، حسن ومرقص، الجزيرة، ومع حبي من باريس”، وقراءة كتب “روحانيات ابن إدريس، كهنة الإلحاد، حقيقة الإخوان المسلمين”.

وقدم في عام 2011، برنامج “القول الفصل” لإجراء المناظرات والحوارات بين الشيوخ والدعاة، عبر قناة “الفجر” الفضائية، كما قدم برنامجًا دينيًا آخر على قناة “الشباب”.

 يرى أن التصوير حرام وغير جائز شرعًا.


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock