حوادث وقضايا

صور.. النيابة تأمر بتشريح جثة التلميذ ضحية “التختة الأولى” في كفر الشيخ

أمرت نيابة بندر كفر الشيخ بتشريح جثة تلميذ بالصف الثاني الإعدادي بمدرسة زراعة ميت علوان التابعة لإدارة شرق كفر الشيخ التعليمية، والذي توفي متأثرًا بحالته المرضية بعد فترة من دخوله في غيبوبة لمدة 4 أيام، إثر نشوب مشاجرة بينه وزملاء له بسبب أسبقية الجلوس في “التختة الأولى”.

وكانت نيابة بندر كفر الشيخ، أمرت بحبس 3 تلاميذ زملاء التلميذ المتوفي، المتهمين في الواقعة، 4 أيام على ذمة التحقيقات، وإيداعهم إحدى دور الرعاية التابعة للتضامن الاجتماعي في كفر الشيخ، لاتهامهم بالتعدي على زميلهم بالضرب المبرح، ودفعه ما أدى إلى فقدانه الوعي.

تلقى اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ ، إخطارًا من اللواء خالد محمدي، مدير إدارة المباحث الجنائية بمديرية الأمن، بتلقي قسم أول شرطة كفر الشيخ، بلاغًا من محمد حلمي شحاتة، 37 عامًا، عامل، يقيم بعزبة الصعايدة التابعة لمركز كفر الشيخ، يتهم فيه 3 تلاميذ زملاء نجله “عيد”، 13 عامًا، بالصف الثاني الإعدادي بمدرسة زراعة ميت علوان، بتعديهم على نجله بالضرب.

وتبين من بلاغ والد التلميذ أن زملاء نجله كل من “محمد.ع.ع”، و”محمد.ع.ا”، و”كارم.م.ع”، يبلغون من العمر 13 عامًا، تلاميذ بالصف الثاني الإعدادي، بنفس المدرسة، تسببوا في تعرض نجله لحالة إعياء شديد تطورت لنقله قسم العناية المركزة بمستشفى كفر الشيخ العام.

ألقي القبض على المتهمين الثلاثة، وأقروا بحدوث خلافات مع المجني عليه، بسبب أعمال دراسية تتعلق بأسبقية الجلوس على ديسك الفصل من بينها “التختة الأولى”، ولم يقصدوا قتله.



حُرر بذلك المحضر رقم 3583 لسنة 2021 إداري قسم أول شرطة كفرالشيخ ، وبالعرض على النيابة العامة، أصدرت قرارها السابق.

من جانب آخر وفي السياق، كشف الدكتور لطفي عبدالسميع، مدير مستشفى كفر الشيخ العام، في تصريحات لـ”مصراوي”، عن وصول التلميذ المتوفي إلى مستشفى كفر الشيخ العام في حالة فقدان الوعي “غيبوبة” كاملة، وبفحصه طبيًا تبين إصابته بسكته دماغية، وتوقف بعضلة القلب، وعدم وصول الأكسجين إلى المخ، ما دعا الأمر إلى وضعه على جهاز التنفس الصناعي بقسم العناية المركزة.

إقرأ أيضاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock