أخبار مـصـرالاخبارمميز

كيف استقبل الطيار المفصول خبر تعويضه بـ6 ملايين جنيه من داخل العناية المركزة؟

كشف مجدي حلمي، محاميالطيار المفصول أشرف أبو اليسر، عن إصابة الأخير بمشاكل في القلب، منذ أسبوعين تقريبًا، ودخل على إثرها العناية المركزة، بأحد المستشفيات الكبرى بالقاهرة، ولا زال يخضع للعلاج وملاحظة الفريق الطبي المُعالج حتى الآن.

وقال مجدي حلمي، في تصريحاتٍ لـ«الوطن»، إنّ أشرف أبو اليسر، تعرض لأزمات صحية كبيرة، منذ أزمته مع الفنان محمد رمضان، في شهر أكتوبر عام 2019، موضحًا أنّه أصيب بمضاعفات في القلب، ومشاكل في الظهر فضلًا عن انزلاق غضروفي، إذ بات يتردد من آنٍ لآخر على المستشفيات، لا سيما بعدما توقف عن ممارسة العمل طوال العمر.

وأكد أن أشرف أبو اليسر، لم يُتابع تفاصيل الحكم الذي صُدر من المحكمة الاقتصادية، ضد الفنان محمد رمضان، في الدعوى التي أقامها ضده قبل شهور، كونه يخضع للعلاج في المستشفى، موضحًا بقوله: «حالته النفسية كانت وحشة، وكنت حريص أن أكلمه أول ما الحكم طلع، عشان أرفع من روحه المعنوية، ولأن هو مش قادر يتكلم إلا بصعوبة شديدة، رد عليّا في التليفون، وفرح أول ما عرف، وهز دماغه وقفلت معاه».

وأوضح أنه سيبدأ في إجراءات تنفيذ الحكم بشأن الحصول على التعويض المادي من محمد رمضان، بقيمة 6 ملايين جنيهًا، كونه حكم نهائي وواجب التنفيذ.



ورفض محامي الطيار أشرف أبو اليسر، التعليق على الفيديو الذي نشره الفنان محمد رمضان، عقب صدور الحكم مباشرة، حيث نشر مقطع فيديو قصير، عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات «انستجرام»، ظهر فيه من داخل حمام سباحة ممسكا بدولارات يلقيها في المياه، قائلًا: «لا تعليق.. أنا مش هتكلم.. الحكم للجمهور»، متابعًا: «وإن كان هو بيرمي دولارات ومش همه.. ينفذ الحكم ويدفع الـ6 ملايين جنيه».

إقرأ أيضاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock