صحة

لماذا تكون سمكة البلطي أسوأ على بطنك من البرجر أو الكحك؟

الأسماك من المأكولات البحرية التي يحبها الكثير من الأشخاص، ونعلم جميعًا أنها لذيذة وغنية بالمغذيات الصحية، ولكن هناك بعض الأنواع التي تسبب دهون البطن

ويحرق سمك السلمون البري الدهون على الرغم من احتوائه على نسبة عالية منها، وذلك بفضل بروتين بناء العضلات وكمية عالية من “أوميغا 3″، التي تنظم الأنسولين وتقلل الشهية.

وتوصي جمعية القلب الأمريكية بتناول الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية من “أوميجا 3” مرتين في الأسبوع، ولكن مثلما ليست كل الدهون سيئة، فليست كل المأكولات البحرية صحية، وفق ما نقل “سبوتنيك”.
وحسب موقع “إيت ذيس”، فإن أول نوع علينا تجنبه هو سمك السلمون الأطلنطي، لما يحتويه على نسب عالية من “أوميجا 6” بسبب إطعامه فول الصويا.

وتعد سمكة البلطي مع المستوى العالي جدا من “أوميجا 6” أسوأ على بطنك من البرجر أو الكعك، وبالإضافة إلى ذلك، تتم تربية معظم البلطي في المزرعة ويتغذى على نظام غذائي من الذرة بدلاً من نباتات البحيرات.

ويحتوي سمك القرميد وسمك أبو سيف على مستويات عالية بشكل خطير من الزئبق، والذي يعمل كمعطل للغدد الصماء.



كما تحتوي لفائف التونة الحرّة على الكثير من السعرات الحرارية، حيث يتم تحضيرها بجانب كميات كبيرة من المايونيز، 290 سعرة حرارية و11 جرامًا من الدهون لكل لفة.

ويجب الابتعاد عن قريدس تمبورا، فمن الممكن للفافة تمبورا الجمبري أن تسجل 508 سعرة حرارية و21 غرامًا من الدهون (تقريبًا مثل بيج ماك من مكدونالدز).

ويجب الحذر جميع أطباق السمك في المطاعم بسبب طبخها بالزيوت المكررة عادة، وحتى الخيارات التي تبدو صحية يمكن تحضيرها بالزبدة والصلصات التي تزيد من سوء التغذية.

إقرأ أيضاً

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock