logo
«الخارجية السودانية»: مصر قدمت الدعم السياسي للخرطوم في «الاتحاد الأفريقي»

«الخارجية السودانية»: مصر قدمت الدعم السياسي للخرطوم في «الاتحاد الأفريقي»


قال السفير أبا بكر الصديق، المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية، إن العلاقات «المصرية- السودانية» وطيدة للغاية، وهناك دعم متبادل بين البلدين، واعتبر كل منهما أن الآخر جزء من الأمن القومي، موضحًا أن مصر لها دور كبير في دعم خيارات الشعب السوداني والوقوف إلى جانبه وتقديم الدعم السياسي له.

وأضاف «الصديق»، خلال مداخلة هاتفية، أن مصر ساهمت في تقديم مساعدات عينية للسودان، وكذلك قدمت مصر دورًا كبيرًا للغاية للسودان خلال ترأس مصر الاتحاد الأفريقي، حيث أسهمت بقدر كبير جدًا في أن يتخذ الاتحاد الأفريقي موقفا متفهما من التغيير الذي حدث في السودان ويستجيب ما نادت به الثورة في السودان.

وأشار المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية، إلى أن مصر كان لها دور في قرار عودة دولة السودان لاستئناف نشاطها الطبيعي في الاتحاد الأفريقي باعتبار الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيسًا للاتحاد الأفريقي.

وتابع: «هذا الدعم بين البلدين أمر طبيعي ويعبر عن تاريخ العلاقات بين البلدين والأهمية الاستراتيجية لكلُ منهما للآخر».