logo
الكويت | الحكومة: المخزون الإستراتيجي مؤمَّن

الكويت | الحكومة: المخزون الإستراتيجي مؤمَّن

مريم بندق

أوضحت مصادر مطلعة في تصريحات خاصة لـ «الأنباء» أن نائب رئيس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ الفريق م.خالد الجراح لا يقوم بإجازة طارئة أو اعتيادية الآن بل يشارك في الوفد الرسمي لصاحب السمو الأمير في الزيارة الرسمية التي يقوم بها إلى واشنطن.

وقالت المصادر إن وزير الداخلية يتابع بنفسه مع نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية والوزراء والقياديين في وزارة الداخلية الإجراءات وتطور الأحداث لحظة بلحظة.

ودعت المصادر إلى تماسك الجبهة الداخلية والتقليل من النقد السلبي الموجه إلى الاستعدادات والإجراءات الحكومية، موضحة أن التهدئة مطلوبة.

وزادت المصادر قائلة: إن مجلس الوزراء في جلسته الاثنين الماضي اتخذ الإجراءات المطلوبة لرفع الاستعدادات الأمنية والوقائية، موضحة أن الحكومة يقظة تماما وتقوم بدورها الآن لتجنب تداعيات الأحداث وفق منظور استراتيجي تعتمده أكبر الحكومات على مستوى العالم. وأوضحت المصادر أن الاستعدادات الأمنية والوقائية تمثل خطوة ضرورية استعدادا لأي أحداث طارئة متوقعة بين لحظة وأخرى في المنطقة.

وأكدت المصادر أن الإجراءات الاحترازية ليست وليدة الحالة الطارئة التي تمر بها المنطقة الآن، بل هي إجراءات دائمة ورفع درجتها والإعلان عن ذلك الآن من باب الاحتياط والتحوط واليقظة، مضيفة ان الاحتياطات تشمل الأجواء البحرية والجوية والبرية والجبهة الداخلية وان ما يراه المواطنون والمقيمون من انتشار الدوريات الأمنية يمثل جوهر عملها لتأمين الجبهة الداخلية، داعية الجميع إلى الهدوء والتماسك.

وردا على مدى صحة احتمال توقف جزئي للدراسة والجهات الحكومية في بعض المناطق، أجابت المصادر:

لا يوجد ما يستدعي إعلان عطلة للمدارس والموظفين جزئيا أو كليا والحكومة أنجزت توفير المخزون الاستراتيجي من الماء والكهرباء والمواد الغذائية والتموينية منذ فترة على مستوى جميع الجهات المعنية. ودعت الجميع إلى الاطمئنان والهدوء.

وسألت «الأنباء» مصدرا قريبا من الأحداث عن مستقبل الأيام القليلة المقبلة في المنطقة، وهل من الممكن أن تشهد حربا شاملة، فأجاب: كل الخيارات مازالت تحت النقاش، لكن نستبعد وقوع الحرب الشاملة.