logo
سعر الدولار يواصل الهبوط فى البنوك وشركات الصرافة

سعر الدولار يواصل الهبوط فى البنوك وشركات الصرافة


عاود سعر صرف الدولار التراجع محليًا، الأربعاء، مقابل الجنيه، ليصل إلى 16.18 جنيه للشراء، و16.28 جنيه للبيع فى «الأهلى المصرى»، أكبر البنوك الحكومية العاملة بالسوق، كما سجل السعر نفسه فى بنك مصر، بعد أن استقر مؤقتًا خلال الفترة الأخيرة عند مستويات منخفضة.

وسجل السعر الرسمى لصرف العملة الأمريكية لدى البنك المركزى نحو 16.15 جنيه للشراء، و16.28 جنيه للبيع، وبلغ

فى «التجارى الدولى»، أكبر بنك خاص بالسوق المحلية، 16.16 جنيه للشراء، و16.26 جنيه للبيع، ووصل إلى أعلى سعر فى عدة بنوك، أبرزها «المصرى لتنمية الصادرات، والاستثمار العربى، والبركة»، بواقع 16.19 جنيه للشراء، و16.29 جنيه للبيع.

ورصدت البنوك إقبالًا على التخلّص من الدولار، الأمر الذى عزّز تراجع «الورقة الخضراء» لتفقد ما تتراوح قيمته بين قرشين إلى 4 قروش، بعد استقرارها عند مستويات منخفضة منذ مطلع الأسبوع الجارى، إذ أرجع مسؤولو هذه البنوك استمرار الانخفاض إلى زيادة استثمارات الأجانب فى أدوات الدين المحلية «أذون، سندات خزانة»، والتى ارتفعت إلى 30 مليار دولار وفقًا للبنك المركزى.

وتوقع طارق متولى، نائب رئيس بنك «بلوم مصر» السابق، استمرار انخفاض سعر الدولار خلال الفترة المقبلة، شريطة استمرار الاستقرار فى موارد وعائدات السياحة والاستثمار الأجنبى فى أدوات الدين.

وقال، لـ«المصرى اليوم»، إن ارتفاع الاحتياطى الأجنبى إلى مستويات غير مسبوقة تتجاوز حاجز الـ45 مليار دولار أسهم فى الانخفاض بشكل كبير، مرجحًا أن يصل إلى مستوى 16 جنيهًا، آخر العام الجارى، بعدما فقدت هذه العملة من 12 إلى 13% من قيمتها خلال الـ6 أشهر الأخيرة.

ووصف محمد عبدالعال، الخبير المصرفى، تراجع الدولار بـ«الأمر الطبيعى» فى ظل زيادة المعروض للبيع، مع استمرار إقبال المستثمرين على الاكتتاب فى أدوات الدين المحلية، رغم خفض العائد، خاصة الأجانب. وأشار يوسف فاروق، نائب رئيس إحدى شركات الصرافة، إلى أن حائزى الدولار يتخلصون مما فى حوزتهم من العملة الأمريكية، خاصة فى ظل مخاوف استمرار الهبوط خلال الفترة المقبلة.