logo
فضيحة جديدة للفيس بوك.. Facebook تعترف بتسريب بيانات للمستخدمين مرة أخرى

فضيحة جديدة للفيس بوك.. Facebook تعترف بتسريب بيانات للمستخدمين مرة أخرى

بعد مرور أكثر من عام على فرض Facebook قيودًا على مطوري البرامج بخصوص تسريب البيانات الشخصية، إلا أن بعض مطوري التطبيقات لا يزالون بإمكانهم الوصول إلى بيانات الأشخاص من خلال مجموعات الفيسبوك Facebook Groups.

والجدير بالذكر أن شركة Facebook قد شددت قواعدها على مطوري البرامج بعد فضيحة كامبريدج أناليتكا Cambridge Analytica الأخيرة، والتي اقتصرت على وصول المبرمجين لمحتوى المجموعات فقط.

واعترف مدير شركات منصات Facebook ، كونستانتينوس باباميلتيديس في مدونة له نشرت أمس الثلاثاء بأن تلك القواعد الجديدة لم تنفذ بشكل موحد، على الرغم من قوله إنه تمت حماية بيانات المستخدمين تماما.

وأكمل أنه "لا يوجد دليل على سوء الاستخدام"، لكن ما لا يقل عن 11 من هؤلاء المطورين قد قاموا بالوصول إلى تلك البيانات في آخر 60 يومًا، وطلب Facebook منهم حذف جميع تلك البيانات.

ولم يذكر أيًا من تلك التطبيقات المخترقة، ولكنه قال إنها "في المقام الأول تطبيقات إدارة الوسائط الاجتماعية والخاصة بإدارة الفيديو، وهي مصممة للتسهيل على مدراء المجموعات إدارة مجموعتهم بشكل أكثر فعالية ومساعدة الأعضاء على مشاركة مقاطع الفيديو مع مجموعاتهم.