أخبار مـصـرالاخبارمميز

قرار من النيابة بشأن منظمي «مسيرة الكعبة» بالإسكندرية

أمر المستشار محمود الغايش، المحامي العام لنيابات شرق الإسكندرية الكلية، مساء السبت، بإخلاء سبيل 20 شخصا من منظمى واقعة «مسيرة مجسم الكعبة» بكفالة مالية قدرها 500 جنيها.

ووجهت نيابة للمشاركين في المسيرة تهمة كسر حظر التجوال بالمخالفة لقرار رئيس مجلس الوزراء، فيما جرى استبعاد تهمتي التجمهر وتعريض حياة المواطنين للخطر بعد التأكد من سلام نيتهم.

تعود بداية الواقعة، عندما تلقى اللواء سامي غنيم، مساعد الوزير مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا يفيد تنظيم العشرات مسيرة بدائرة قسم شرطة محرم بك حاملين «مجسم للكعبة المشرفة» ابتهاجا بقدوم شهر رمضان الكريم.

وألقى ضباط مباحث قسم شرطة محرم بك القبض على 20 شخصا من المشاركين في الواقعة معظمهم من قاطنى 2 شارع سامي البارودي بمنطقة غربال، لكسرهم حظر التجوال وتعريض حياة المواطنين لخطر الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وباشر فريق من النيابة العامة يضم إسلام جاويش، عبدالعزيز باشا، أحمد فايز وكلاء النائب العام التحقيقات مع المتهمين، الذين قرروا أنهم يصنعون المجسم كل عام احتفالا بشهر رمضان المعظم وأثناء سيرهم به لوضعه في المكان المخصص تجمع عدد كبير من الصبية وهتفوا ابتهاجا بقدوم شهر رمضان.

وتبين من اقوال المتهمين أمام فريق التحقيق حسن نيتهم وارتكابهم الواقعة للاحتفال بحلول شهر رمضان وليس لهم أي أهداف سياسية.

وبعرض نتائج التحقيقات على المحامى العام قرر إخلاء سبيلهم بكفالة مالية 500 جنيه، على أن يتم إحالتهم إلى المحاكمة أمام قاضيهم الطبيعي.


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock