اقتصاد

هل نشهد أزمة «ملابس صيفي» بعد تعطل الاستيراد من الصين؟

أكدت غرفة صناعات الملابس الجاهزة والمفروشات، باتحاد الصناعات، عدم تأثر الموسم الصيفى، بنقص إمدادات الخامات ومستلزمات الإنتاج من الصين أو دول أخرى، وقال محمد عبدالسلام، رئيس الغرفة، إن أغلب المصانع اشترت بالفعل احتياجاتها من الأقمشة ومستلزمات الإنتاج والاكسسوارات المستوردة لتغطية احتياجات الموسم الصيفى، وذلك خلال ديسمبر ويناير الماضيين، متوقعًا عدم تعرض السوق لاهتزازات فى الكميات المطروحة خلال الأشهر المقبلة.

وأكد أن المصانع بدأت بالفعل ومنذ فترة عمليات الإنتاج والتصنيع، تمهيدًا لطرح المنتجات الصيفية فى الأسواق بداية من أبريل المقبل، لافتًا إلى أن مصانع الملابس الجاهزة المصرية تعتمد على الصين فى استيراد الاكسسوارات وخامات البوليستر، فيما يتم استيراد الأقطان والغزول من الهند وباكستان، وتابع أنه حال استمرار توقف الشحن حتى شهر يونيه المقبل، فإن واردتنا لمستلزمات الموسم الشتوى قد تواجه أزمة حقيقية.

من جانبه قال محمد قاسم، عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعات عن غرفة الملابس الجاهزة، إن التأثيرات على الصناعة محدودة فى الأمد القصير، لأن أغلب المصانع المعتمدة على الصين كان لديها محزون جيد قبل بدء موسم الإجازات السنوية فى بكين، والذى أعقبته الإجراءات الصارمة من الصين لمواجهة تفشى «كورونا». وتابع: «الوضع فى تحسن وأغلب المصانع الصينية استأنفت العمل.

‘);


الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock